الدرس التاسع والعشرون - 02 شرح «كتاب التوحيد» للإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب رحمه الله تعالى الدرس الثلاثون - 02 شرح «كتاب التوحيد» للإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب رحمه الله تعالى الدرس الحادي والثلاثون وهو الأخير - 02 شرح «كتاب التوحيد» للإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب رحمه الله تعالى قصة مؤمن آل فرعون - الجزء الأول - خطب عامة قصة مؤمن آل فرعون - الجزء الثاني - خطب عامة قصة مؤمن آل فرعون - الجزء الثالث - خطب عامة دروس أخلاقية من سورة الحجرات - خطب عامة قصة مؤمن آل فرعون - الجزء الرابع - خطب عامة موقف المسلم من البلاء - خطب عامة ما وراء الكورونا - مقالات متنوعة
إبحث في الموقع
البحث في
عدد الزوار
انت الزائر :395159
[يتصفح الموقع حالياً [
الاعضاء :0الزوار :
تفاصيل المتواجدون

حقيقة التعالم وحكم إسقاط المتعالم

الفتوى
حقيقة التعالم وحكم إسقاط المتعالم
1457 زائر
06/09/2013
أبو حازم القاهري السلفي
السؤال كامل
جواب السؤال

* يقول الأخ أحمد إيهاب:

بعضُ الشباب ينكرُ وصفَ عمرو أو زيد بالتعالُمِ بحجة أنه اتهامٌ له بالنفاق على اعتبار أن التعالم قلبي؛ فهل هذا الكلام صحيح؟ وهل الوصفُ بالتعالم يساوي إسقاطَ المتعالم من حيث أخذ العلم عليه ؟


* قال أبو حازم -غفر الله له-:

حقيقة التعالم: انتحال العلم -بدون أهلية-، فمن تكلف ادعاء العلم وانتحاله -من غير أن يكون كذلك في نفس الأمر-؛ قيل فيه: «متعالم»، فليس الأمر قلبيا حتى يرد ذكر النفاق -وإن كان له نوع تعلُّق-.

وأما إسقاط المتعالم؛ فلا شك فيه -بعد ما وصفتُ من حقيقته-.

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
روابط ذات صلة
الفتوى السابق
الفتاوي المتشابهة الفتوى التالي